مناقشة آلية التنسيق بين مجلس الشورى والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة

التقى القائم بأعمال رئيس مجلس الشورى محمد حسين العيدروس اليوم رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة علي العماد.

جرى خلال اللقاء مناقشة آلية التنسيق بين المجلس والجهاز وخاصة ما يتعلق بتطوير الأداء الرقابي للجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وفقاً للمهام المناطة به وبما يسهم في تطوير الأداء المحاسبي والرقابي.

وتطرق اللقاء إلى صلاحيات المجلس الخاصة بأدواره التقييمية للسياسات الإقتصادية والمالية والنقدية، في ضوء ما يقدم إليه ويطلبه من بيانات وتقارير وفقاً للائحته الداخلية، وكذا إستعراض تقارير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وإقتراح التوصيات والمعالجات الكفيلة بتعزيز الأداء الرقابي للجهاز، وبما يخدم شفافية المالية العامة للدولة.

وفي اللقاء أشاد القائم بأعمال رئيس مجلس الشورى بالأدوار التي يقوم بها الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بموجب الأنظمة والقوانين .. مؤكداً مساندة مجلس الشورى لتوجهات الدولة في محاربة الفساد في هذا الظرف الإستثنائي الذي يمر به الوطن.

وأشار إلى الموضوع المحال للمجلس من رئيس المجلس السياسي الأعلى والمتعلق بتقرير أداء الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وبعض فروعه بأمانة العاصمة وعدد من محافظات الجمهورية للفترة يناير2016م حتى يوليو2017م.

وأكد العيدروس بهذا الصدد أنه تم تشكيل لجنة من المختصين في اللجنة المالية واللجنة الإقتصادية بالمجلس لدراسة التقرير تمهيداً لمناقشته، والخروج بتوصيات ومقترحات يتم رفعها إلى المجلس السياسي الأعلى إستناداً إلى المهام الدستورية المناطة بالمجلس ووفقاً للقانون رقم (39) لعام 2002م.

فيما أكد رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، أهمية دور مجلس الشورى في تقديم الدراسات والأبحاث التي ستسهم في تطوير الأداء المالي والرقابي للدولة ومكافحة الفساد.

وأشار إلى المهام الرقابية والمحاسبية الموكلة إلى الجهاز في ظل الأوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد جراء العدوان والحصار .
 


عدد القراءات : 3811

شاهد: 

  ومضات من كلمة الرئيس المشاط
   المشاهدة   : 287
   المدة   : 1 دقيقة
  ومضات من كلمة الرئيس المشاط 1
   المشاهدة   : 188
   المدة   : 1 دقيقة

المكتبة المرئية

المكتبة المرئية

.

.

.

.